صناعة

تجارة

إظهار إعلانات

طريقة جديدة لإعادة تصنيع إطارات السيارات

في خدمات واستثمار > 2 : إعلانات بدون تصنيف
نشر منذ 5 سنين بواسطة deigo

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
هذا حوار للمخترع المصرى ابراهيم ابو الوفا مع جريدة عالم اليوم
حوار سحر الألفي:
إبراهيم أبو الوفا مخترع مصري يقيم في الكويت استطاع ابتكار طريقة جديدة للاستفادة من اطارات السيارات المستعملة واعادة تصنيعها وانتاج اطارات جديدة لا تقل كفاءة عن تلك المنتجة من المواد الخام التقيناه لكي يتحدث عن اكتشافه الجديد الذي يعتبر ثورة في عالم صناعة المطاط الكويتية.
< ما هي قصة الاختراع؟
- اولا لا يوجد شئ اسمه اختراع ولكن الافضل ان نقول اكتشاف ، لان العناصر موجودة مسبقا ونحن نعيد صياغتها ورؤيتها بشكل جديد فقط وهي موجوده بقدرة الله الخالق .
< ما هي الفكرة الاساسية التي بني عليها اكتشافك ؟
- الفكرة في الاستفادة من المطاط “الربل “ المستعمل والقديم واعادة تدويره وتصنيعه وانتاج اطارات و”ربل” جديد لا يقل كفاءة عن المنتج من مواد خام .
المطاط ماده خام طبيعية بالاصل تستخرج من شجرة المطاط ويضاف اليها مواد ومركبات تصنيع بترولية لتكتمل قاعدة التصنيع المتعارف عليها عالميا، فكرت في عكس القاعدة وجربت مرات عديدة وفشلت كثيرا الا انني لم استكن ابدا وكان لدي اليقين ان شيئا ما ساصل اليه، الى ان توصلت بعد مجهود ستة اعوام من البحث والتجارب ليلا نهارا، الى طريقة لتحليل الجريء واعادة تركيبه بطريقة تجعلني احافظ على وحدة المادة ولا اخل بالتركيب الكيميائي للمطاط .
وبذلك استطعت توفير استيراد المادة الخام والاعتماد على اعادة التدوير ،وبهذا اكون اول من اجرى تدويرا كاملا لصناعة المطاط.
< ما المقصود باعادة التدويرالكامل ؟
- عملية إعادة التدويرالكامل تسمى(رسيكل) وهي دائرة كاملة لتحويلها إلى مادة يعاد تصنيع الإطارات منها مرة أخرى، واعتمد على تفكيك جزيئات المطاط واعادة تركيبها مرة اخرى وبانتقاء وتغيير نسب العناصر المكونة لها من دون الاخلال بالوحدة والروابط بين جزيئات المادة المصنعة ، وبالتالي بهذا الاكتشاف استطيع تفكيك اي مادة بطريقة آمنة واستبدال احد العناصر باسلوب ذكي و من دون اخلال بالتركيب الكلي .
فمثال استطيع استخلاص حبات الاسمنت من الخرسانة المكسورة واعادة تركيب المادة مرة اخرى.
اما عن الدائرة الناقصة أو نصف الدائرة فهذه طريقة متعارف عليها لاعادة تدوير المطاط مسبقا وتعتمد على طحن مكونات الاطارات وتحويلها الى مسحوق ثم خلط كيلو من المسحوق مع كيلو من المادة الخام، ويتم ذلك في الدول الاسيوية وفي مصر ولكن الاطارات المصنعة بهذه الطريقة تتعرض للانفجار نتيجة الضغط العالي وتتسبب بالحوادث.
< ما هي مخاطر الإطارات التالفة ؟ و فوائد الاكتشاف ؟
- أولا : التخلص الآمن من التلوث البيئي الناتج عن الإطارات المستعملة أو الهالكة وما ينتج عنها من مخاطر.
ثانيا : إنتاج مواد أولية وهي خام المطاط عالي الجودة وتعرف اختصارا بـ(bhm) وانتاج مسحوق الحديد وكلاهما يباع في الاسواق كمواد خام ويزيد الطلب عليها من مصانع مكبوسات المطاط ومصانع الحديد الصلب وبالتالي توفير مادة جديدة والـ(bhm) تساهم في حل جزء من النقص في المطاط الطبيعي (20-rss)..
ثالثا : العائد الاقتصادي مربح وتكلفة المشروع ليست عالية مقارنة بمشاريع إعادة تدوير الإطارات المتعارف عليها.
بالمناسبة لا بد من التذكير بان الإطارات التالفة تعتبر من النفايات الصلبة التي لا تتحلل ، وهي مشكلة عالمية تعاني منها دول العالم لما تسببه من مخاطر وانتشار الحشرات المسببة للأمراض مثال حشرة النمر الأسود والبعوض، وهناك إدراك متزايد في جميع دول العالم لمشكلة معالجة الكميات المتزايدة من الإطارات التالفة والتي تتفاقم سنويا، وحتى الان لم توجد لها حلولا جذرية.
وفي بعض الحالات يجري استغلالها في صب أرضيات العاب الأطفال وهذا يشكل خطرا كبيرا لان العاب الأطفال الموجودة في الأماكن الترفيهية تصنع من المطاط الذي يحتوى على الكبريت والزرنيخ وبعض المواد السامة ، واحيانا يضع الاطفال قطعا منها في افواههم مما يتسبب بمخاطر صحية كبيرة. هناك أنواع من المطاط الطبي الذي تصنع منه المواد الطبية قبل تحويلها إلى مطاط اي عند بداية تحويلها من سائل إلى مطاط صلب وهذه مكلفة جدا.
امام كل هذه المعطيات رأيت من الضروري البحث عن بديل، ونحمد الله أن هذه التقنية باتت موجودة، وهي تقوم على التخلص من الإطارات التالفة بطريقة آمنة وغير ملوثة وتختلف عن الطرق الموجودة اختلافا كليا وتم فحص المواد الجديدة (bhm) في وزارة الأشغال العامة في الكويت ولم يوجد فيها اي نسبة تلوث، وكان طلبي لفحص المادة على أنها تركب في حوض السباحة لكي لا يرتطم السباحون بجدار الحوض.
< كيف يتم التخلص من المطاط المستخدم؟
- بالتخزين سواء كان تخزينا منظما أو عشوائيا فهو يشكل أرضية خصبة ومثالية للبعوض والقوارض الناقلة للأمراض وأهمها بعوضة النمر الأسود وكثير من الحشرات الضارة للإنسان والتي تسبب الحكة وانتفاخ الجلد وأحيانا الوفاة . فالناموس مثلا يحب اللون الأسود للتكاثر .
الاطار من الممكن ان يعيش أكثر من 600 عام من دون أن يتحلل ومع درجات الحرارة الشديدة يمكن أن تشتعل الإطارات و تنبعث منها كثير من الغازات السامة مثل أكسيد الزنك والكبريت والكربون والبنزين وكثير من الغازات السامة، وذلك يسبب تلوث الأرض بالرماد والمواد الزيتية السامة الناتجة عن بعض المركبات في الإطارات بسبب الحرارة وما يهدد المياه السطحية والجوفية ، الغازات للأمراض كثيرة للإنسان وتؤثر على الجهازين التنفسي والعصبي وخلايا الدماغ، ويخرج منها غاز خطير جدا وهو أول أكسيد الكربون الذي يتحد مع هيموغلوبين الدم فيتسبب بامراض كثيرة و كما يؤدي الى الخمول.
< ما هي مميزات المطاط الجديدالمعاد تدويره كليا ؟
- المواد التي يتم إنتاجها هي عالية الجودة وفي الوقت نفسه السعر الذي ستباع به لا يضاهى ما بين 10 و20 في المئة من سعر المواد المستوردة من الخارج، وسيوفر مادة مطاطية من السهل الحصول عليها، وإنتاج قطع غيار مطاطية للسيارات والمعدات وأرضيات لألعاب الأطفال غير ضارة.
ومن الممكن ايضا أن نصنع منه فواصل للجسور وحمايات للجسور و”ربل” داعميات للسفن، وبالتالي “ربل” داعميات لشركات المواد الغذائية ومن الممكن أن نصنع منه إطارات السيارات بأخذ 70 في المئة من هذه المواد وخلطها مع 30 في المئة من مادة (rss-20) وهي “الكريب”، وبالتالي يكون الإطار من مادة واحدة وليس من عدة مواد كالموجود في الاطارات الرخيصة وبذلك نحقق هدفا وهو حماية المستهلك من التعرض لانفجار الإطارات وما ينتج عنها من مشاكل هدر للاموال والارواح.
اما عن المطاط الخام نفسه يمكن زراعته في الكويت وكل الامكانيات متاحة، وهناك بعض الدول الاسيوية الفقيرة ، ومنها بنغلاديش، التي انتبهت الى اهمية زراعة المطاط وتصنيعه، وبالفعل زرعته بمعرفة وادارة حكوماتها،ومن المتوقع ان تنافس في الانتاج العالمي للمطاط بعد خمسة اعوام ، وبالتالي من الممكن ان تتحكم في اسعارة بورصة عالمية مما سيحدث تغييرا جذريا في اقتصاد هذه الدول، وبالحري ان تتحرك دولة غنية مثل الكويت لاعتماد مثل هذه الزراعة ، وبخاصة ان الامر يحتاج الى تدخل من المسؤولين لصعوبة تداول هذه البذور، ونقلها بين الدول وضرورة التنسيق مع الدول المنتجة لها، كما انها غير مكلفة مقارنة بفارق العملة الكويتية.
< هل إنتاج المطاط الطبيعي العالمي يكفي حاجة السوق الصناعية ؟
- مادة المطاط فيها نقص وكل إنتاج دول العالم كمادة طبيعية لا يكفي احتياجات العالم، ودائما عندنا نقص في المطاط ،ولذلك سعر الإطارات من المطاط الطبيعي أو الاصطناعي مرتفع والشركات التي تقوم بتصنيعها قليلة وتعد على الأصابع.
< ما مدى صلاحية التربة لزراعة المطاط في الكويت ؟
- التربة في البلاد العربية بعامة، وفي الكويت، بخاصة، تصلح لزراعة المطاط واجريت التجربة، و بعد تعديل بسيط لمكونات التربة نجحت التجربة، وأنا مستعد الان ان ازرع المطاط في اي مكان في الوطن العربي.
< هل تقدم احد بعرض لشراء براءة الاختراع؟
- تم الاتفاق بالفعل مع شركة كويتية كبرى على تمويل المشروع وانشاء المصانع والشركات ومازال العمل بالتجهيز لها قائما وبالفعل تم تجربة الاكتشاف على مدى السنة والنصف الماضية والمفترض ان يوفر علينا الاختراع استيراد المواد الخام.
< نصيحة تقدمها الى الشباب ؟
- استثمار القدرات الذهنية في ما يفيد المجتمع ، وخير عبادة العمل بجد واجتهاد واخلاص، ولا تنتهي الرغبة في المعرفة ابدا، فمن يظن انه وصل للقمة فهو هنا وصل للفشل ،والتفكير في حد ذاته هو قمة العبادة ، والابتعاد عن انماط التفكير التقليدي وبخاصة مبدأ الفاشلين الذي يقول “ان الراتب بالبنك اخر الشهر فلماذا اتعب “، وما توصلت اليه اليوم هو ثمرة مجهود متواصل وتوكل على الله
فلقد جئت الكويت في العام 1993 كأي شاب يريد ان يعمل ويكسب رزقه، وعملت في البداية في تصنيع القوالب، ولكنني بفضل الله وطموحي وعملي المتواصل استطعت ان انشئ اول مصنع لتصنيع” الربل” في الكويت وانتاجنا الاول كان لسيارات “المرور” و”الداخلية” ، ونصنع الدعاميات الامامية لها ،بالاضافة الى تصنيع انواع “الربل” المختلفة الداخلة في صناعة السيارات، وكذلك تصنيع الإطارات.
هنا لا بد من التذكير انني بالبحث طورت من عملي واهدف الى افادة المجتمع الذي اعيش فيه، وايضا بلدي، فالكويت بلدي الثاني، واتمنى ان اراها دائما بخير وازدهار
< هل تم تكريمك على هذا الاختراع ؟
- كرمني السفير المصري السابق عبد الرحيم شلبي، وهو إنسان من طراز فريد ،وهو من أوائل الناس الذين شجعوني، فخلال وجودي هنا في الكويت كان يشعرني أن لي أخا موجودا معي، وأيضا عملت محاضرات وندوات كثيرة في مصر وتم تكريمي فيها.
deigo_4@yahoo.com
ledo10_2010@hotmail.com
009657672571
009657952310
اعادة تدوير الاطارات Recycling


قم بتسجيل الدخول لكي تتمكن من إضافة تعليق