صناعة

تجارة

إظهار إعلانات

عروض عالمية بتوريد حديد التسليح بأسعار تقل عن السوق 40% في مصر

في خدمات واستثمار > 2 : إعلانات بدون تصنيف
نشر منذ 10 سنين بواسطة Zayed

القاهرة- كشفت حركة مواطنون ضد الغلاء عن وثائق عملية إستيراد حديد التسليح والخردة والبليت من مصادر متنوعه بدول الكتله الشرقيه بهدف كسر ما وصفته بإحتكار المهندس أحمد عز.
من جانبه أكد محمود العسقلانى المتحدث بإسم الحركة بأن الوقت اصبح مناسبا لكشف ما دار فى كواليس داخل مصر واخرى خارجها.
وشدد على ان الحركه تحملت حملة من التشكيك والاهانات قادها وزير الغلاء الدكتور محمود محى الدين من خلال تلفزيون الدوله فى احد البرامج الشهيره دون اتاحة الفرصة للحركة للرد على هذه الافترائات فى مخالفة صارخة للقواعد المهنية والاعلامية فضلا عن حمله مدفوعة الاجر فى بعض الصحف.
واضاف "رغم حجم التضليل وكثافة الهجوم إلا اننا إلتزمنا الصمت ولم نتعجل حتى تكتمل الصورة".

واشار الى ان الحركة تلقت عروض من شركات عالمية لتوريد حديد التسليح الى مصر باسعار تقل عن السوق المصرى بنسب تتراوح من %20 الى 40 % حسب قرب بلد المنشأ من مصر وذلك بالتعاون مع العالم الدكتور يحى شاش رئيس مركز الدراسات الهندسية بجامعة القاهرة وبالتعاون مع صاحب شركة إستيراد إعتبر الصفقه مغامرة من اجل الوطن.
وأضاف أنه رغم ذلك فإنهم تلقوا "اتصالات من هذه الشركات تشير لوجود تحذيرات من شخصية مصرية من دخول السوق على اعتبار ان حجم المخاطره لا يمكن تحمله ناصحا بأن تكون لنا سلطه تتجاوذ سلطة المحتكرين وهو الامر الذى دعانا للمطالبة بتشكيل لجنه وطنيه من الشخصيات العامه من مختلف الاحزاب والقوى الوطنيه والادباء والفنانيين والمثقفين لتكون سلطه معنويه تتمتع بحمايه شعبيه لكسر الاحتكار".
وأشار العسقلانى الى ان نغمة الاسعار العالمية التى دأب عز على ترديدها ليست صحيحة وهو ما تنفيه العروض التي تلقيناها وننشرها كاملة في ملحق وثائق عبر موقعنا الالكتروني.
وأضاف بأن تكلفة الطن من الممكن أن تنخفض إذا تم إستيراد خرده أو خام بليت تمهيدا لتشغيله في المصانع المصرية لتحقيق قيمه مضافة وقد بلغت أسعار الخرده في ذلك الوقت في شهر فبراير 300 دولار عند الاعلان عن هذه المبادره كما بلغت أسعار البليت في ذلك الوقت 550 دولار.
وأوضح قائلا إن شركة بشاي للصلب والتي تقوم بتصنيع حديد التسليح قامت مؤخرا بإستيراد صفقه من حديد التسليح من احدى الدول الاجنبيه فضلا عن قيام المهندس هشام طلعت مصطفى باستيراد صفقة حديد اخرى وكلاهما لن يقبلا على الاستيراد ما لم تكن الاسعار اقل من اسعار السوق المصري.
وقال إن المهندس عز حقق بسبب ذلك ارباح غير مسبوقه فى تاريخ صناعة الحديد فى العالم وقد استطاع استرداد رأس مال شركته أربع مرات خلال ثلاث سنوات بفضل هذه الزيادات الرهيبة.

وحذر العسقلانى من دخول الشركات المصنعه للحديد كمستورد بدلا من التفرغ للتصنيع واضاف بأن الحركه قد تلقت معلومات تشير إلى إتجاه عدد من مصنعى الحديد للاستيراد لممارسة الاحتكار والتعطيش والسيطره على سوق الحديد المستورد وبيعه بالاسعار المحليه التى تتجاوز الاسعار العالميه..
خاصة وانه يمكن الحصول من مكاتب الاستيراد من بلد المنشأ على فواتير مضروبه للتدليل على انخفاض مزعوم للحديد فى مصر عن الاسعار العالميه واضاف بان علامات استفهام عديده تطرحها فكرة قيام شركه تنتج مليون طن حديد تسليح بالاستيراد فى هذا الوقت.

واشار الى ان استيراد المصنعين يمثل اذدواجيه بين التصنيع والتجاره وهو ما يخالف النشاط المنصوص عليه فى البطاقه الضريبية.
وطالب العسقلانى بضرورة قيام الدوله بإستيراد كميات الحديد اللازمه لبناء وانشاء المشروعات القوميه وهى كميات ليست بالقليله مما قد يؤدى لكسر الاحتكاراذا كانت الدولة جادة فى مواجهة الاحتكار بشكل عملى بعيدا عن سياسة المحاباة والتدليل التى تنتهجها الدوله مع المهندس احمد عز وغيره من رجال الاعمال.
من ناحية أخري قال سيد عتريس رئيس لجنة حديد التسليح بالشعبة العامة لمواد البناء: إن أسعار الحديد انخفضت خلال الأيام الماضية 300 جنيه للطن ليصل سعر الطن للمستهلك النهائي 5950 جنيهاوعلل ذلك بانخفاض أسعار الحديد في السوق العالمية.
وأشار عتريس إلي أن أسعار الأسمنت في انخفاض يومي نظراً للترابط بين أسعار مواد البناء.
من جانبه توقع المهندس كامل الغرباوي نائب رئيس مجلس إدارة احدي الشركات الخاصة لحديد التسليح استمرار انخفاض سعر حديد التسليح خلال الأيام القليلة القادمة بسبب قرار إلغاء الرسوم الجمركية علي واردات حديد التسليح وانخفاض تكلفة استيراد البيليت
المصدر: مواطنون ضد الغلاء والبديل


اتمنى الفائده للجميع
زايد


قم بتسجيل الدخول لكي تتمكن من إضافة تعليق