صناعة

تجارة

إظهار إعلانات

الكويتية لحديد التسليح« توسع مصنعها في الشعيبة وتعتزم إنشاء مصنع للورق في أغسطس

نشر منذ 10 سنين بواسطة نهى زيدان

الكويتية لحديد التسليح« توسع مصنعها في الشعيبة وتعتزم إنشاء مصنع للورق في أغسطس


اعلن رئيس مجلس ادارة الشركة الكويتية لصناعة حديد التسليح علي الصراف زيادة انتاج المصنع بعد التطويرات التي اجريت عليه أخيرا لـ 350 الف طن بعد ان كان ينتج حوالي 130 الف طن وذلك خلال النصف الاول من العام الجاري بكلفة تقدر بحوالي 3 ملايين دينار.

وقال الصراف انه جار العمل في تحديث وتطوير المصنع من تركيب احدث المعدات العالمية الخاصة بهذه الصناعة.

واكد الصراف تحقيق الشركة 1.2 مليون دينار ارباحاً عن العام الماضي.

وبين ان سبب انخفاض ارباح الشركة في العام الماضي يرجع الى زيادة اسعار مادة الحديد الخام عالميا تقابلها زيادة في الطلب مع ضعف في الانتاج.

وقال الصراف ان المجموعة تعتزم إنشاء مصنع للأوراق خلال اغسطس/اب المقبل بكلفة اجمالية تصل الى 12 مليون دينار وبطاقة انتاجية تقدر بنحو 75000 الف طن سنويا.

وقال انه تم عقد اتفاقات مع شركة اجنبية لشراء نصف كمية الورق وذلك بالاسعار العالمية الامر الذي يعزز نجاح التسويق قبل عملية بدء الانتاج.

ولفت الى ان الشركة حصلت على الموافقات الرسمية من الهيئة العامة للصناعة ووزارتي التجارة والصناعة والكهرباء من اجل التوسعة المزمع ادخالها على مصنعها في الشعيبة الصناعية.

واضاف ان 1.2 مليون طن هي الحاجة الفعلية للكويت سنويا من حديد التسليح مقابل نحو 750ـ650 الف طن المتوافرة حاليا. الامر الذي يحدث عجزا شديداً مما يجعل الدولة تلجأ للاستيراد من السعودية والدول العربية التي تصدر حديد التسليح.

وقال الصراف على هامش عمومية الشركة العادية وغير العادية التي عقدت بنسبة حضور بلغت %92 ان العمومية العادية وافقت على توصيات مجلس الادارة بعدم توزيع ارباح وذلك لادخال بند الارباح في زيادة رأس المال وتوسعة وتطوير المصنع.

واضاف انه تمت الموافقة على انتخاب عضو مكمل لمجلس الادارة بدلا من العضو المستقيل عبدالعزيز الصراف.

وقال ان العمومية غير العادية وافقت على تعديل المادة 23 من النظام الاساس ليستطيع مجلس الادارة بيع عقارات الشركة او اعطاء الكفالات او عقد القروض.

واضاف انه تمت الموافقة على زيادة رأس المال من 2 مليون دينار الى 4 ملايين دينار.


قم بتسجيل الدخول لكي تتمكن من إضافة تعليق