صناعة

تجارة

إظهار إعلانات

طلبة فلسطينيون يبتكرون رجلاً آلياً يستخدم لمساعدة مؤسسات أمنية ومالية

نشر منذ 11 سنين بواسطة BaSeL VIP

طلبة فلسطينيون يبتكرون رجلاً آلياً يستخدم لمساعدة مؤسسات أمنية ومالية



تمكن عدد من طلبة الهندسة الميكانيكية، قسم هندسة "ميكاترونكس" في جامعة النجاح الوطنية في نابلس، من اختراع رجل آلي يتحرك أتوماتيكياً، ويستخدم لمساعدة المؤسسات الأمنية والمالية في حفظ الأمن، وتصوير والتقاط الفيديو أوتوماتيكياً بكاميرا لاسلكية متوفرة بداخله.
وتمخضت الفكرة لدى الطلبة المهندسين فراس الحبش, ليث حامد, أيمن الكردي, وسامر مرمش، من خلال حاجة الكثير من المؤسسات والأشخاص للحماية، وكذلك حاجة الأفراد الذين يقومون بعمليات الحراسة والأمن في تلك المؤسسات، ومساعدة الإنسان لدخول المواقع التي يعتقد أنها خطرة بالنسبة له.
ويقوم مبدأ عمل هذا الرجل الأوتوماتيكي على أنه مصنوع من معدن الألمنيوم كاملاً في مشاغل كلية الهندسة في الجامعة، ويتم نقل الحركة فيه إلى العجلات عن طريق سير "TIMER"، وهناك ماتوران أحدهما أيمن والآخر أيسر، يتم التحكم بهما أثناء التشغيل للأمام والخلف والالتفاف إلى اليمين واليسار كهربائياً عن طريق دائرة الـ "H-BRIDGE"، الموصولة بدائرة تحكم عن طريق المعالجات الدقيقة القابلة للبرمجة.
وتأخذ المعالجات مدخلاتها من مجسات مختلفة، وهي مجس الـ "IR" وهما اثنان في كل طرف الأيمن والأيسر يوجد "IR" مرسل، ومستقبل لفحص وجود جسم أمام الروبوت, ومجسان "INCREMENTAL ENCODER" لمعرفة المسافة التي قطعها الروبوت أثناء الدوران، وهناك مجس "PHOTO CELL" يتأثر بالإضاءة، فيعطي إشارة إلى أضواء الروبوت للعمل وقت الظلمة، وهذه المجسات ودائرة التحكم والمعالج الدقيق، تعمل كنظام متكامل لتوجيه الروبوت أوتوماتيكياً.
وأشرف على إنتاج هذا الاختراع، د. بشير النوري, ود. أحمد الرمحي, ود. إياد عساف، ود. محمود عمرو.
وذكر الطلبة القائمون على هذا المشروع، أن هناك بعض الصعوبات التي واجهتهم أثناء عملهم، ومنها قلة أجهزة الفحص والمواد الخام والإمكانيات والدعم المالي. وأضاف الطلبة: نحن فخورون بإنجازنا بالرغم من قلة الإمكانيات، واستطعنا الاستفادة من العلم النظري وتطبيقه عملياً.
بدوره، أعرب الدكتور النوري، المشرف الرئيس على المشروع، عن اعتزازه وفخره بإنجاز الطلبة، رغم كل الصعوبات والأوضاع التي نعيشها، لافتاً إلى أنهم واظبوا على نجاح مشروعهم، ليكون تطبيقاً مفيداً سيستخدم في خدمة المجتمع ومؤسساته.


قم بتسجيل الدخول لكي تتمكن من إضافة تعليق