صناعة

تجارة

إظهار إعلانات

اختراع ورنيش الحفر علي المعدن

نشر منذ 11 سنين بواسطة handmadeart2008

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. والصلاة والسلام على رسول الله

شرح مبدئي لتقنية الإختراع :

توصلت إلي تركيبة كيميائية للحفر علي سطح المعدن غير موجودة في أي مكان بالعالم ولقد تأكدت من ذلك بعد عمل مسح شامل لجميع الأماكن والشركات التي تقوم بتصنيع منتجات مشابهة وبعد سؤال المختصين ومعرفة أنواع الحفر الموجودة علي المعدن منذ القرن الرابع عشر في أوروبا وحتى الآن حيث درست تاريخ الحفر علي المعدن.

اسمح لي يا سيدي أن أشرح لكم التركيبة الكيميائية المستخدمة في الحفر علي المعدن والتي يطلق عليها مجازاً "ورنيش الحفر" كالآتي:

بدأت القصة عندما كنت طالباً بكلية الفنون الجميلة حيث كنت في حاجة لشراء الورنيش الخاص بالحفر علي المعدن ولأنه مستورد فلم يكن بإمكاني شراء هذا النوع لارتفاع سعره ففكرت بعد معرفة مكونات هذا الورنيش في تصنيعه يدوياً ولقلة الإمكانيات المادية قمت باستبدال بعض مكوناته بأخرى متوفرة محلياً حيث أن الورنيش الذي نستخدمه مستورد ولا يصنع في أي دولة من دول الشرق الأوسط, وبعد تجارب عديدة وفقني الله سبحانه وتعالي إلي ورنيش أرخص من المستورد عشر مرات وله خواص تفوق المستورد بمراحل وليتسع صدرك يا سيدي لأشرح لك أنواع الورنيش المستخدم في عملية الحفر علي المعدن, حيث يوجد نوعان من الورنيش المستخدم في الحفر علي المعدن:

الأول: ورنيش سائل ويباع في زجاجات صغيرة في حجم زجاجة الدواء الصغيرة حيث تباع الزجاجة الواحدة بحوالي 100 جنيه مصري وهذا النوع يحتاج إلي إبر معدنية خاصة للحفر عليه بعد أن يجف ويأخذ نصف ساعة تقريباً حتى يجف ولا يمكن الحفر علي المعدن باستخدام هذا النوع من الورنيش إلا باستخدام إبر معدنية خاصة وهي مرتفعة السعر.

الثاني: ورنيش صلب وهو نوع يستخدم في نقل الملامس المختلفة علي سطح المعدن وهذا النوع يباع في عبوة 200 جرام بملغ 400 جنيه مصري وهذا النوع حساس جداً لأي ملمس حتى أنه ينقل بصمة الأصابع إلي سطح المعدن لذا فهو يحتاج إلي حرص وعناية ودقة كبيرة أثناء استخدامه أما النوع الذي يسرني الله إليه فهو يجمع بين النوعين السابقين في آن واحد حيث يمكن أن يستخدم للحفر ولنقل الملامس علي المعدن في نفس الوقت إلا أنه يتميز عن كل من النوعين السابقين بالآتي: -

1- بالنسبة للنوع الأول لا يحتاج أي أدوات خاصة للحفر عليه مثل الإبر المعدنية كما أنه يجف في أقل من خمس دقائق.

2- بالنسبة للنوع الثاني يقوم بنقل الملامس إلي سطح المعدن إلا أنه يتميز عنه في أنه لا ينقل بصمة اليد إلي سطح المعدن وذلك فهو يعطي المستخدم حرية كبيرة للتعامل مع سطح المعدن المراد حفره.
ويمكن القول ببساطة أن يحوِّل سطح المعدن إلي ورقة يكتب عليها بواسطة قلم عادي حيث يمكن الحفر علي هذا الورنيش باستخدام أية أداة بسيطة مثل القلم الرصاص العادي.

وقد قمت بتجربته لعدة سنوات كما أعطيته للطلاب بالكلية الذين قاموا باستخدامه وانبهروا به وطلبوه أكثر من مرة وكنت أعطيه لهم بدون مقابل لأؤكد لنفسي أولاً نجاح هذا النوع ثم قمت بالبحث وتأكدت من أنه لا يوجد هذا النوع لا في السوق العربي ولا في السوق الأجنبي.

دعني أشرح لك مثالاً لاستخدام هذا الورنيش, فكلنا نعرف الحرفيين الذين يقومون بالحفر علي المعادن ولا سيما في خان الخليلي فالحرفي يستغرق في الحفر علي الصينية مثلا حوالي ثلاثة أيام فأكثر باستخدام الأزميل لكن باستخدام هذا الورنيش يمكنه حفر نفس الصينية في أقل من ربع ساعة وبدقة أكثر وبذلك يكون قد وفر هذا الورنيش لهذه الفئة الوقت والجهد والمال وإخراج عمل أكثر جودة كذلك طلبة كليات الفنون والفنانين وكل من له اهتمام بالحفر علي سطح المعدن.

وقد عرضت علينا بعض المحاولات لشرائه من بعض الأشخاص إلا أن هذه المحاولات باءت بالفشل وذلك لطمع هؤلاء الأشخاص في هذا الموضوع.

وأرغب في أن يستفيد الناس من هذا النوع الذي سيوفر لهم الوقت والمال وليكون أول منتج عربي يطرح في الأسواق.

ملحوظة : في الكليات العملية بعد حفر سطح المعدن نقوم بتحبير سطح المعدن لنقوم بطبع ما حفر علي سطح المعدن علي سطح الورق .
دراسة جدوى مشروع تصنيع ورنيش الحفر علي المعدن
أولاً : مقدمة
لم يصنع في أي من الدول العربية أي منتج مختص بالحفر علي المعدن وذلك لعدم معرفة الكثيرين بهذا النوع من الورنيش, وكان هذا الورنيش يتم استيراده من الدول الأوربية ولاسيما ايطاليا حيث بلغ سعر العبوة 200 جرام ما يزيد عن 400 جنيه مصري وكان لا يشتريه الا المضطر لاستخدامه وذلك لارتفاع سعره, ويوجد نوعان من الورنيش نوع سائل ونوع صلب والفئة التي تستخدم هذا الورنيش هي :- فناني الحفر علي المعدن من الأكاديميين والحرفيين وغيرهم ممن لهم اهتمام بالحفر علي سطح المعدن. وهذا الورنيش يأخذ فترة ما بين ثلث ساعة الي ساعة حتى يجف ويمكن العمل عليه, كذلك لا يتم الحفر عليه إلا بإبر معدنية خاصة.
ثانيا : مدى الحاجة إلي إقامة المشروع
الهدف
يهدف هذا المشروع إلي إنتاج ورنيش بخامات بسيطة رخيص الثمن كما أن الخامات الأساسية التي يصنع منها هذا المنتج متوفرة محليا وبأسعار مناسبة .
والمنتج المقترح يجب أن يتميز بمجموعة خصائص هي :-
1- رخص الثمن مقارنة بالموجود بنسبة 1/10.
2- توفر المواد الخام المصنعه له.
3- له مميزات لا تتوفر في الورنيش الموجود حاليا في الأسواق مثل: يمكن الحفر به من خلال أي اداة بسيطة حتي لو كانت أداة خشبية مثل القلم الرصاص مثلاً مما يعطي المستخدم حرية كبيرة وإمكانيات عالية, وتلك الإمكانيات هي ما يعتبر سبق علمي في مجال تصنيع هذا الورنيش وهي ما تقوم عليه فكرة هذا المشروع.
4- تكلفة العبوة ال200 جرام لا تزيد عن خمسة جنيهات مصرية مما يعطيها صافي ربح يقدر بعشرة أضعاف التكلفة.
5- لا يوجد هامش للخسارة أو لتلف المنتج كما أن المنتج غير سام وغير ملوث للبيئة.
ويتكامل هذه العناصر في المنتج المقترح للمشروع تتكامل موثوقيته لدي المستهلك مما يساهم بشكل فعال في استمرارية المنتج بالأسواق لأطول فترة ممكنة .
ثالثا : الخامات
تتوافر الخامات اللازمة لهذا المشروع كأحد منتجات الصناعات الكيميائية والبترولية.
من هذه الخامات :
القار- شمع العسل- مستكة وغيرها
رابعا : المنتجات
تتنوع منتجات المشروع من الورنيش وتتنوع عبواتها من حيث الحجم.
خامسا : العناصر الفنية للمشروع
مراحل التصنيع
تعتبر عمليات تصنيع المنتج المقترح من العمليات الإنتاجية البسيطة التي يمكن التدريب عليها في وقت قصير ولا تحتاج إلي خبرة فنية خاصة .
المساحة والموقع
يتطلب المشروع مساحة حوالي 80م2 لخطوط الإنتاج والتخزين ويلزم وجود تهوية طبيعية وصناعية جيدة .
الآلات والمعدات والتجهيزات :
الآلات والمعدات المستخدمة للمشروع بسيطة من حيث التكنولوجيا المستخدمة
التعبئة والتغليف :
يتم تعبئة المواد في عبوات ورقية قوية مطبوعة بألوان أساسية جذابة تعمل علي جذب انتباه المستهلك نحو المنتج كما تعبر عن أساليب ونوع الاستخدام وتغلف العبوات الصغيرة في صناديق كرتونية يوضح عليها البيانات الأساسية واتجاه فتح الصندوق وتاريخ الإنتاج والشروط الصحية للاستخدام .
عناصر الجودة
يجب أن نراعي العناصر الآتية لجودة المنتج :
الاختيار الجيد لحجم وشكل وتصميم العبوة .
يجب تكرار عمليات الفحص بالرؤية لمستوي ومحتوي المواد داخل العبوات .
يجب الاهتمام بوسائل التحكم في العبوات المستخدمة حيث أن أي تسرب في العبوات يؤدي إلي تشويه وتقليل الجودة المقترحة للمنتج .
التسويق
تتحقق الميزة التنافسية من خلال :
• الاهتمام بشكوى العملاء وملاحظتهم عن المنتج وحلها فور الإبلاغ حتي يكتسب الموثوقية لدي العملاء .
• يعتمد أسلوب التسويق علي طرح عينات بالسوق كدعاية للمنتج .
• الالتزام بالمستويات القياسية لتركيز المواد المستخدمة ونوعياتها وجودتها .
قنوات التسويق :
يعتمد أسلوب التسويق علي الآتي :
§ كليات الفنون
§ المحلات النوعية .
§ المعارض الرسمية .
§ المشروع ذاته .
§ الفنانين والحرفيين.
أما طريقة تصنيع مواد المنتج والنسب تظل محفوظة كملكية للمخترع لحين الاتفاق والحصول علي ثمن الفكرة. ويلزم المخترع بتصنيع الفكرة اولا وتجربتها امام المشتري قبل ابرام العقد.

تجد هنا رابط لأحد الشركات بفرنسا التي تملك نفس التقنية الخاصة بالورنيش والتي من خلالها يتم الرسم والحفر على المعادن والحديد .

وطبعا صاحبنا إخترع طريقة أسهل وأفضل وأجود من طريقة الشركة التي تصنع تلك التقنية ونحن نرغب في عرض تقنيتنا علي أي شركة لكي تشتري هذا الإختراع


http://images.google.com.eg/imgres?imgurl=http://www.ilfoglio-sas.com/public/Vernice-Nera-Dura-in-Con.jpg&imgrefurl=http://www.ilfoglio-sas.com/materiali.php%3Fcosa%3D2%26mostraProdotti%3D11&h=280&w=400&sz=21&hl=ar&start=6&um=1&tbnid=BIf0AzwKRP6JcM:&tbnh=87&tbnw=124&prev=/images%3Fq%3DCharbonnel%26svnum%3D10%26um%3D1%26hl%3Dar

هنا تشاهد إسم الشركة شاربونيل
CHARBONNEL
وعنوانها في فرنسا
13, Quai de Montebello
75005 PARIS

والهاتف والفاكس أيضا
Tél : 01 43 54 23 46 - [fax:0143299412]

وأدناه موقع آخر
http://www.lefranc-bourgeois.com/catalogue_va/index.php?gam_cle=56&s_gam_cle=122&t_gam_cle=128


قم بتسجيل الدخول لكي تتمكن من إضافة تعليق

كاتب الإعلان
الإسم
handmadeart2008
الدولة
مصر مصر
المدينة
القاهرة
الشركة
هاند ميد للفنون التشكيلية
0 متابع ، 0 يتابع
111 متصل الآن
بإنتظار إعادة الإتصال...